الجزيرة للدراسات ومنتدى العلاقات العربية والدولية يناقشان أوجه الشبه ونواحي الاختلاف بين موجتي الربيع العربي - Al Jazeera Center for Studies

أخبار المركز

الجزيرة للدراسات الأول خليجيًّا والخامس في الشرق الأوسط

المزيد

مجلة لُباب

مركز الجزيرة للدراسات يصدر مجلة محكَّمة

المزيد

منتدى الجزيرة

منتدى الجزيرة الثالث عشر

المزيد

النشرة الإخبارية

المرصد

المزيد
الأخبار

الجزيرة للدراسات ومنتدى العلاقات العربية والدولية يناقشان أوجه الشبه ونواحي الاختلاف بين موجتي الربيع العربي

الأربعاء, 13 نوفمبر, 2019 06:38 GMT

(الجزيرة)

يعقد مركز الجزيرة للدراسات ومنتدى العلاقات العربية والدولية، بالتعاون مع قناة الجزيرة مباشر، ندوة حوارية عامة يوم الثلاثاء، 19 نوفمبر /تشرين الثاني 2019، الساعة 7 مساء، بمسرح معهد الجزيرة للإعلام، في العاصمة القطرية، الدوحة، تحت عنوان "موجتان من الربيع العربي من منظور مقارن: دروس الماضي وآفاق المستقبل"، بمشاركة نخبة من الباحثين والأكاديميين. 

تستعرض الندوة العوامل التي أدَّت إلى اندلاع ما أسمته الموجة الثانية من الربيع العربي، وتعني بها ذلك الحراك الشعبي واسع النطاق الذي حدث في السودان والذي يحدث راهنًا في الجزائر والعراق ولبنان، وتتساءل إن كان ثمَّة أوجه شبه بينها وبين العوامل التي أدَّت إلى اندلاع الموجة الأولى من ثورات الربيع العربي أواخر العام 2010 وأوائل العام 2011.

كما من المقرر أن تناقش الندوة ما إن كان الحراك الشعبي في الموجة الثانية (الراهنة) قد استفاد مما حدث مع حراك نظرائهم في البلدان التي شهدت الموجة الأولى.

كذلك من المزمع استعراض حسابات أنظمة الحكم في بلدان الموجتين الأولى والثانية من الربيع العربي وطرق وآليات تعاملها على المستويين السياسي والأمني. 

ووفقًا للورقة التأسيسية للندوة فإنَّ البعد الإقليمي لن يغيب عن مائدة البحث والنقاش، وستخصص الندوة محورها الثاني لهذا الأمر، متسائلةً عن استراتيجيات دول الثورة المضادة وأدواتها في التعامل مع الموجة الثانية من ثورات الربيع العربي، ومدى التشابه والاختلاف بين ما يفعله تحالف الثورة المضادة لإفشال الموجة الثانية من الثورات العربية كما حاول إفشال الموجة الأولى. 

وتختتم الندوة نقاشاتها وحواراتها بالحديث عن الأفق الذي من الممكن أن تبلغه الموجة الثانية من الربيع العربي، وما إن كانت ستحقق الإنجازات التي عجزت الموجة الأولى عن تحقيقها.

يشارك في الندوة: محمد الأحمري، مدير ملتقى العلاقات العربية والدولية. سعود المولى، أستاذ العلوم السياسية بمعهد الدوحة للدراسات العليا. التيجاني عبد القادر، أستاذ الفكر السياسي بجامعة قطر. عز الدين عبد المولى، مدير إدارة البحوث في مركز الجزيرة للدراسات. فاضل البدراني، أستاذ الإعلام الدولي بجامعة النهرين، العراق (عبر القمر الصناعي). حواس تقيه، الباحث في مركز الجزيرة للدراسات.

تعليقات

 

المزيد من الاخبار

شاركت الدكتورة فاطمة الصمادي، الباحث الأول في مركز الجزيرة للدراسات، بمؤتمر "العامل الخارجي وإشكاليات الانتقال الديمقراطي في البلدان العربية بعد عام 2011"، والذي عقده المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، في تونس بمشاركة نخبة من الباحثين العرب من تخصصات علمية وأكاديمية مختلفة

2018/10/01