كتاب جديد للجزيرة للدراسات يبحث التهديدات الأمنية في حوض البحر الأبيض المتوسط الغربي

(الجزيرة)

صدر عن مركز الجزيرة للدراسات، مطلع مايو/أيار 2021، كتاب جديد بعنوان "التهديدات الأمنية في حوض البحر الأبيض المتوسط الغربي"، لمؤلفته، أمينة حلال، الأستاذة المحاضرة بكلية العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة الجزائر3.

يعالج الكتاب طبيعة التهديدات الأمنية التي تعرفها منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط الغربي؛ حيث يتطرَّق في القطاع السیاسي إلى مشكلة الإرهاب وجذورها وأبعادها وتداعياتها الأمنية، وفي القطاع الاقتصادي يسلِّط الضوء على ظاهرة الجریمة المنظمة بأشكالها المختلفة وآثارها على أمن المنطقة، فيما يتطرق في القطاع الاجتماعي إلى مسألة الهجرة غیر الشرعیة ومعرفة أسبابها وتبعاتها وطرائق التعامل معها.

ويتميز الكتاب بتوسيعه مفهوم الأمن ليشمل، فضلًا عن المیادين السیاسية والعسكرية المعروفة، مجالات وقطاعات أخرى كالمجال الاقتصادي والاجتماعي، بالإضافة إلى استصحابه للعامليْن، الدولي والمحلي، من أجل فهم أدق لطبيعة التهديدات الأمنية في هذه المنطقة الحيوية التي تتمتع بخصائص جیوسیاسیة فريدة على مستوى العالم.

ومن النتائج التي خلص إليها الكتاب أن الدول العربية جنوب المتوسط، وبرغم العوامل الاجتماعية المشتركة، مثل: وحدة اللغة، والثقافة، والحضارة، والدین، والعوامل الاقتصادیة كالثروة النفطیة والزراعیة والسیاحة، ورغم ترسانة الأسلحة التي تمتلكها.. فإنها لم تتمكن من إنشاء نظام مغاربي موحد فاعل وقادر على حفظ الأمن القومي لتلك الدول مجتمعة.

وقد أرجع الكتاب ذلك إلى مشكلة انعدام الثقة والشك المتبادل بين تلك الدول وهو ما أدى إلى بروز تصور أمني قُطْري ضیق، وتركیز كل دولة على الجوانب العسكریة في مواجهة التهديدات الأمنية عوضًا عن التعامل معها بمنظور أوسع يأخذ الجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية بعين الاعتبار.

ومؤلفة الكتاب، أمينة حلال، هي أستاذة محاضرة بكلية العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة الجزائر3. حصلت على دكتوراه في العلوم السياسية والعلاقات الدولية من جامعة الجزائر، وتتركز أبحاثها على قضايا الأمن في منطقة البحر الأبيض المتوسط وظواهر الإرهاب، والتطرف الديني، والهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة.

ولقراءة الكتاب وتحميله، يمكنكم زيارة الرابط التالي ( اضغط هنا )